مراحل الميت في القبر، من أول ليلة إلى 25 سنة!

في أول ليلة في القبر : يبدأ التعفن على مستوى البطن والفرج.

سبحان الله البطن والفرج أهم شيئين صارع إبن آدم وحافظ عليهما في الدنيا.
فالحاجتين اللذان خسر الشخص الله عز وجل بسببهما سيتعفنا في أول يوم في
القبر.

بعد ذلك، يبدأ الجسم يأخذ لون أخضر فبعد ذلك سيأخذ الجسم لون واحد فقط.

ثاني يوم في القبر، تبدأ الأعضاء تتعفن الطحال والكبد والرئة والأمعاء.

ثالث يوم في القبر، تبدأ تلك الأعضاء تصدر روائح كريهة.

بعد أسبوع، يبدأ ظهور إنتفاخ على مستوى الوجه، أي العينين واللسان والخدود.

بعد عشرة أيام، سيطرأ نفس الشيء أي إنتفاخ لكن هذه المرة على مستوى الأعضاء : البطن والمعدة والطحال…

بعد أسبوعين، سيبدأ تساقط على مستوى الشعر.

بعد 15 يوم، يبدأ الذباب الأزرق يشم الرائحة على بعد 5 كيلو متر ويبدأ الدود يغطي الجسم كله.

بعد ستة شهور، لن تجد شيء سوى هيكل عظمي فقط.

بعد 25 سنة، سيتحول هذا الهيكل إلى بذرة وداخل هذه البذرة ستجد عظم صغير
يسمى : ’’عجب الذنب‘‘، هذا العظم هو الذي سنبعث من خلاله يوم القيامة.

هذا هو الجسم الذي طالما حافظنا عليه!
هذا هو الجسم الذي عصينا الله عز وجل من أجله!
القبر ينادي 5 مرات يقول :
أنا بيت الوحدة : فاجعل قراءة القرآن لك مؤنساً!
أنا بيت الظلمة : فنوّرني بصلاة الليل!
أنا بيت التراب : فاجعل فراشك، العمل الصالح!
أنا بيت الأفاعي : فاحمل الترياق، وهو بسم الله!
أنا بيت منكر و نكير : فأكثر قول الشهادتين!

_________________